رأي الحزب

النشرة البريدية

تسجيل دخول محرر الموقع

مواقع صديقة

لافتة إعلانية
لافتة إعلانية
لافتة إعلانية
لافتة إعلانية

الجيش العربي السوري واجه الإرهابيين دفاعاً عن استقرار العالم بأسره

صرح الناطق الإعلامي في الحزب الشيوعي السوري الموحد بما يلي:
تحتفل بلادنا وشعبنا السوري الصامد بالذكرى الخامسة والسبعين لتأسيس الجيش العربي السوري،درع سورية، والمدافع عن سيادتها، وأمنها منذ الاستقلال وحتى اليوم. جيش سورية الوطني، الذي واجه أشرس غزو إرهابي عرفته البشرية ببسالة وتصميم نادرين، وطهر معظم الأرض السورية من سيطرة الإرهابيين، ويستعد اليوم لإكمال مسيرته المظفرة باستعادة كل شبر من الأرض السورية.
لقد راهن البعض على الغزو الإرهابي المدعوم من التحالف الدولي المعادي لسورية بزعامة الامبريالية الأمريكية وحلفائها، لتنفيذ المخطط الأمريكي الصهيوني بإنشاء شرق أوسط جديد يصبح ملعباً للكيان الصهيوني، والمآرب الأمريكية بنهب ثروات المنطقة، لكن رهانهم سقط بعد التضحيات التي بذلها شعبنا الصامد، وقواتنا المسلحة الباسلة في ظروف صعبة، والتي أثمرت عن دحر الإرهابيين رغم كل الدعم العسكري والمالي واللوجستي الذي حصلوا عليه من التحالف المعادي لسورية وشعبها.
في جميع المنعطفات التي مرت بها بلادنا، كان الجيش العربي السوري أمينا لتقاليده المجيدة في الدفاع عن الوطن والشعب، لأنه جيش أبناء الشعب السوري الذي وقف خلف جيشه الوطني على المتاريس مواجهاً الغزو والحصار والعقوبات، دفاعاً عن سيادة بلاده.
-المجد لأبطال جيشنا العربي السوري الباسل في ذكرى تأسيس جيشهم المقدام
- الرحمة والشفاء لأبطال جيشنا الذين استشهدوا وجرحوا في معارك الشرف
-عاشت الذكرى الخامسة والسبعين لتأسيس الجيش العربي السوري
- سورية لن تركع مادام جيشها واقفاً بالمرصاد لأعداء سورية.

1/8/2020

 

انتباه، الفتح في نافذة جديدة. PDFطباعةإرسال إلى صديق

تصريحات وبيانات وتقارير حزبية