رأي الحزب

النشرة البريدية

تسجيل دخول محرر الموقع

مواقع صديقة

لافتة إعلانية
لافتة إعلانية
لافتة إعلانية
لافتة إعلانية

تصريح للناطق الإعلامي باسم الحزب الشيوعي السوري الموحد

تصريح للناطق الإعلامي باسم الحزب الشيوعي السوري الموحد: نتضامن مع جمهورية الصين وشعبها وحزبها وندين السلوك الأمريكي ضدّها

تستمر الإدارة الأمريكية في ممارسة سلوكها العدواني تجاه المسائل الكبرى، التي تشكل مفاتيح السلم والحرب في عالمنا، ويظهر هذا السلوك العدواني بكل وضوح في سياساتها المتبعة تجاه جمهورية الصين، وحزبها: الحزب الشيوعي الصيني، خاصة في القضايا المتعلقة ببحر الصين الجنوبي، وشينجيانغ، وهون كونغ، وجائحة (كورونا).

 

إن سيادة الصين على جزر بحر الصين الجنوبي وما يتصل بها من حقوق ومصالح في المنطقة قد تم إرساؤها في عملية تاريخية طويلة، ولديها أساس تاريخي وقانوني كافٍ، ويتّفق مع القانون الدولي، ويدحض تصريحات وزير

 

الخارجية الأمريكية (بومبيو) الأخيرة التي تتنكر لمصالح الصين في بحر الصين الجنوبي، وتحرّض الدول المعنية على رفض الحقوق الصينية، وتوتير الأوضاع في هذه المنطقة، ويستهدف إثارة النزاعات البحرية وتهديد السلم والاستقرار.

إن الحزب الشيوعي السوري الموحد، يشجب ويدين هذا السلوك الأمريكي الرامي إلى (شيطنة) جمهورية الصين، وحزبها الشيوعي، وهو يدرك تماماً، كما يدرك غيره في العالم أجمع، أن الإدارة الأمريكية هي المسؤولة عن تهديد السلم والاستقرار العالميين، ويبدي تضامنه الكامل مع جمهورية الصين وشعبها وحزبها الشيوعي، ويثمّن الدعم السياسي والاقتصادي الذي تقدمه الصين لسورية في مواجهتها للإرهاب والاحتلال الأمريكي والصهيوني والتركي لأراضيها، ومن أجل الحفاظ على سيادتها ووحدة أرضها وشعبها.

 

دمشق في 26/7/2020


انتباه، الفتح في نافذة جديدة. PDFطباعةإرسال إلى صديق

تصريحات وبيانات وتقارير حزبية