رأي الحزب

النشرة البريدية

تسجيل دخول محرر الموقع

مواقع صديقة

لافتة إعلانية
لافتة إعلانية
لافتة إعلانية
لافتة إعلانية

احتفال بعيد الجلاء والعمال.. في عفرين

بمناسبة عيدي الجلاء وعيد العمال، أقامت اللجنة المنطقية للحزب الشيوعي السوري الموحد في عفرين احتفالاً جماهيرياًيوم الجمعة الماضي، في أحضان الطبيعة، حضره جمهور من الرفاق وأسرهم وأصدقائهم، تجمعوا تحت ظلال الأشجار. بدأ الاحتفال بدقيقة صمت إجلالاً لأرواح شهداء الجلاء وشهداء الطبقة العاملة وشهداء الوطن. ثم ألقى الرفيق حكمت جولاق (سكرتير اللجنة المنطقية) كلمة تحدث فيها عن نضال الشعب السوري ضد الاحتلال الفرنسي، ودور حزبنا الشيوعي في النضال ضد المستعمر، وتقديمه الشهداء حتى سمّي حزبنا بحزب الجلاء. وتحدث عن مقاومة الشعب السوري بكل أطيافه للاستعمار الفرنسي، وكان إبراهيم هنانو وصالح العلي وسلطان باشا الأطرش من قيادات المقاومة الشعبية ضد الفرنسيين حتى تحقق الجلاء المجيد.ثم تحدث عن تاريخ عيد العمال العالمي من مظاهرات العمال في أمريكا بمدينة شيكاغو عام 1894 التي قمعها البوليس الأمريكي بالرصاص الحي، فاستشهد عدد من العمال نتيجة مؤامرة قذرة من السلطات الرأسمالية. و تحدث عن دور العمال في قيام ثورة أكتوبر الاشتراكية بقيادة المناضل لينين، وتطرق إلى دور حزبنا في تأسيس نقابات العمال في سورية ودور الرفاق النقابيين في الدفاع عن حقوق العمال، لأن حزبنا هو طليعة الطبقة العاملة ثم أشار إلى تطورات الأزمة السورية فقال: ندين الهجمة الأمريكية على مطار الشعيرات ونعتبره تعدياً سافراً على دولة ذات سيادة، كما أشار إلى قصف الطيران التركي لمواقع لوحدات الحماية الشعبية، واعتبره خرقاً القانون الدولي وتعدياً على الأراضي السورية. وأنهى كلمته بنداء إلى كل مكونات الشعب السوري للنضال معاً ضد الأخطار المحدقة بوطننا سورية.

عاش الجلاء المجيد!عاشت الطبقة العمالية السورية!

عاشت سورية دولة ديمقراطية تعددية علمانية!.

ثم أقيمت بعض الدبكات الشعبية وانتهى الاحتفال الساعة الخامسة عصراً.

إضافة تعليق


مود الحماية
تحديث

انتباه، الفتح في نافذة جديدة. PDFطباعةإرسال إلى صديق

نشاطات الحزب

مشاركة هذه الصفحة

FacebookMySpaceTwitterDiggDeliciousLinkedinRSS Feed