رأي الحزب

النشرة البريدية

تسجيل دخول محرر الموقع

مواقع صديقة

لافتة إعلانية
لافتة إعلانية
لافتة إعلانية
لافتة إعلانية

رحيل الرفيق عمر قشاش «أبو عبدو»

في ظهيرة يوم الخميس 10/3/2016 توقف قلب عمر قشاش عن الخفقان، في مدينة سلمية عن عمر ناهز 90عاماً.

الرفيق عمر قشاش مناضل شيوعي ونقابي معروف في حلب وسورية، انتسب إلى الحزب الشيوعي السوري عام ،1951 وشارك في المظاهرات السياسية والنقابية في خمسينيات القرن الماضي.

انتخب في نقابة الطباعة وشُطب اسمه من قبل الأمن. وفي مؤتمر اتحاد نقابات العمال في عام 1956 بحلب انتخب عضواً في المؤتمر. واعتقل أول مرة أثناء توزيعه بيانات ضد الدكتاتور أديب الشيشكلي، ثم تكررت الاعتقالات.

أصبح مسؤول اللجنة المنطقية للحزب بحلب في أعوام1962-1963-1964 وفي عام 1965 سافر للدراسة في موسكو في معهد العلوم الاجتماعية.

شيع جثمان الفقيد في الساعة الواحدة من ظهر يوم الجمعة، في جنازة سياسية بامتياز ضمت جمعاً غفيراً من النخب الثقافية والسياسية، في مشاركة واسعة من كل القوى السياسية وخاصة الأحزاب الشيوعية ومن ضمنها منظمتنا التي كانت تربطها بالفقيد علاقات وطيدة.

منظمة الحزب الشيوعي السوري الموحد في سلمية تتوجه بأحرّ التعازي إلى أبنائه وبناته في مدينة حلب، وإلى زوجته السيدة مهتندة عيزوق وشقيقها الرفيق فاروق عيزوق وأهلها الكرام في مدينة السلمية الذين احتضنوا الفقيد وخصّوه بالعناية اللازمة. كما تتوجه بالشكر إلى القوى السياسية التي شاركت في التشييع والتي أمّت وتؤم بيوت العزاء بكثافة مشهودة.

الرحمة للفقيد والصبر والسلوان لنا جميعاً.

قيادة الحزب الشيوعي السوري الموحد وأسرة تحرير »النور« تتقدمان بأحر التعازي من أسرة الرفيق عمر قشاش.

 

النور

انتباه، الفتح في نافذة جديدة. PDFطباعةإرسال إلى صديق

مقالات مختارة